مال وأعمال

سامسونج تحقق عوائد 63 مليار دولار آخر 3 شهور

كشفت سامسونج عن أرقامها المالية في الربع الثالث من 2021، وحققت الشركة عوائد تبلغ 63 مليار دولار تقريبًا في هذه الفترة في زيادة تقدّر بنسبة 10%. كما ارتفعت الأرباح بنسبة 26% عن نفس الفترة من العام الماضي لتصل 13 مليار دولار.

ونجحت الشركة في زيادة أرقامها المالية على الرغم من النقص العالمي في الشرائح الإلكترونية. حيث رفعت من إنتاجها من شرائح الذاكرة والمعالجات التي تصنعها بنفسها وتدخل في كل شيء تقريبًا، من الخوادم إلى الهواتف الذكية، خاصةً وأن الطلب عليها أكثر من أي وقت مضى. وساعد في هذه الزيادة تحوّل أغلب الشركات حول العالم إلى العمل الإلكتروني وشراء المزيد من أقراص التخزين ووحدات المعالجة المركزية والذواكر.

وباعتبارها أكبر شركة لتصنيع الشرائح الإلكترونية في العالم، فإن ارتفاع أسعار الذواكر يعني مزيدًا من الأرباح لشركة سامسونج، حتى لو أدى ارتفاع تكاليف المواد الخام وصعوبات الخدمات اللوجستية إلى تقليص أرباح قسم الإلكترونيات الاستهلاكية، مثل الهواتف الذكية والكمبيوتر.

وارتفعت مبيعات قسم الذواكر تحديدًا بنسبة 46% مقارنةً بنفس الفترة من العام الماضي، بينما تضاعفت أرباح قسم أشباه الموصلات ككل تقريبًا، إلى 8.5 مليار دولار.

طلب قوي على الهواتف القابلة للطي

صرّحت سامسونج أيضًا أنّها شهدت طلبًا قويًا على الهواتف القابلة للطي مثل Galaxy Z Fold 3 و Galaxy Z Flip 3، بالإضافة إلى هواتف الفئتين المتوسطة والمنخفضة.

وأشارت الشركة الكورية أيضًا إلى ارتفاع أرباح شاشات الهواتف الذكية – التي تنتجها لصالح شركات أخرى – مدفوعةً بارتفاع الطلب على المنتجات التي تم إطلاقها حديثًا، مثل أبل وسلسلة ايفون 13 الأخيرة.

وتتوقع سامسونج أن يزيد حجم الطلب على شاشات الأجهزة المحمولة في الربع المالي الأخير من هذا العام، ولن يكون هذا بسبب الهواتف الذكية فقط. فهناك طلب كبير على ألواح OLED في الأجهزة الأكبر حجمًا مثل الكمبيوتر المحمول والأجهزة اللوحية، وخصوصًا في أجهزة الألعاب المحمولة مثل نينتندو سويتش OLED الجديد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى