أخبارإلكترونياتكمبيوتر

معالج M1 Max يُحقق ضعف أداء معالج M1

أعلنت أبل قبل يومين عن أجهزة الكمبيوتر المحمول الجديدة “ماك بوك برو 16 و ماك بوك برو 14 بوصة” مع معالجات جديدة تُقدّم أداء ممتاز. حيث تأتي أجهزة ماك بوك الجديدة مع اختيارك من معالجي M1 Pro و M1 Max ويبدو أن الأخير يُحقق ضعف أداء معالج M1 من العام الماضي.

يأتي هذا الاكتشاف وفقًا لأرقام مؤشر تقييم الأداء الشهير Geekbench، حيث ظهر فيه معالج Apple M1 Max يقدّم أداء أسرع مرتين من Apple M1 الأصلي في أداء الأنوية المتعددة. وحقق M1 Max تقييم يبلغ 11,542 نقطة.

ويُعد Apple M1 Max أقوى معالج تنتجه أبل على الإطلاق، ويتفوق على جميع المعالجات الموجودة في أجهزتها السابقة بعدّة مستويات، ولكن مع استثناء بسيط.

فكلًا من أجهزة ماك برو وآيماك التي تعمل بمعالج Intel Xeon مع 16 و 24 نواة لا تزال تتوفق على معالج أبل الجديد. ولكنّه يُقدّم نفس الأداء تقريبًا الذي يقدمه معالج Intel Xeon W-3235 ذو 12-نواة على جهاز ماك برو من عام 2019. وهذا ليس مفاجئًا لنا صراحةً لأن أجهزة ماك برو من المفترض أن تكون الأقوى على الإطلاق بين فئات الكمبيوتر المختلفة من أبل.

في الوقت نفسه، كشف تقرير بالأمس عن الأداء الممتاز الذي يُحققه معالج M1 Max على صعيد معالجة الرسوميات، والذي يجعله يتفوق على بطاقة RTX 2080 من إنفيديا.

وبافتراض أن أرقام مؤشر تقييم الأداء Geekbench سليمة، نعتقد أن أجهزة ماك بوك برو الجديدة ستكون أكثر من كافية لأي مستخدم يرغب في أداء المهام الثقيلة على الكمبيوتر. بما في ذلك المونتاج أو تعديل الصور الاحترافية.

ربما يكون العائق الوحيد أمامك هو السعر الذي يبدأ من 1999 دولار أميركي لجهاز ماك بوك برو 14 بوصة، ومن 2499 دولار أميركي لإصدار 16 بوصة. ويزيد السعر إذا أردت زيادة في المواصفات مثل زيادة سعة الرام أو التخزين الداخلي أو استخدام معالج M1 Max بدلًا من M1 Pro.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى