أخبارموبايل

الطلب على ايفون 13 ليس كبيرًا كما توقعت أبل

قالت أبل لموردي مكونات ايفون 13 أنها قد لا تطلب الكثير من الوحدات كما كان متوقعًا بسبب انخفاض الطلب على الهاتف، وفقًا لتقرير جديد من بلومبيرج.

وعلى الرغم من أن أبل خفضت بالفعل الطلبات لهذا العام إلى 80 مليون – بدلًا من 90 مليون وحدة كما كان مقررًا – إلّا أنها كانت تُخطط لتعويض هذا الانخفاض العام المقبل. وعلى ما يبدو، أخبرت الشركة شركائها من مُصنّعي مكونات الأجهزة أن هذا قد لا يحدث وقد لا تشهد الزيادة المتوقعة في الطلب.

أزمة أشباه الموصلات

مثلما كان الحال مع جميع الشركات التقنية تقريبًا، واجهت أبل مشاكل في التوريد ناجمة عن النقص العالمي في الشرائح الإلكترونية. وقال الرئيس التنفيذي “تيم كوك” في وقت سابق أن أرباح الربع الأخير للشركة انخفضت وخسرت الشركة 6 مليارات دولار من العوائد المحتملة بسبب هذه الأزمة. كما أثّرت جائحة كوفيد-19 على التصنيع في جنوب شرق آسيا، وكانت أبل تتوقع تأثير أكبر على الربع الأخير من العام الذي يشمل موسم العطلات.

وإذا كان تقرير بلومبيرج دقيقًا، فهو يعني أن سلسلة ايفون 13 قد لا تصل إلى توقعات أبل حتى بدون أزمة سلاسل التوريد. وكانت خطة الشركة الأصلية هي تصنيع ما يصل إلى 90 مليون وحدة في 2021 مع توقعات بزيادة الطلب، حيث تعمل أبل حاليًا على إنتاج 75 مليون وحدة سنويًا من أجهزة ايفون الجديد كل عام.

لكن يبدو أن الطلب على ايفون 13 ليس كما توقعت الشركة.


قد يهمك أيضًا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى