أخبارتطبيقات وبرمجياتشبكات اجتماعية

انستجرام يختبر ميزة فترات الراحة مثل تيك توك

في تصريح يوم الأربعاء الماضي، قال رئيس انستجرام “آدم موسيري” أن التطبيق يختبر ميزة فترات الراحة التي تُنبّه المستخدمين عندما يقضون وقتًا طويلًا في تصفح المنصة، شيء يُشبه ما يفعله تيك توك حاليًا.

وقال آدم عن الميزة في تغريدة على تويتر: “إنها تفعل ما تتوقع أنها تفعله. إذا قمت بالاشتراك فيها، سوف تشجعك على أخذ استراحة من انستجرام بعد قضاء فترة معينة من الوقت على التطبيق؛ 10 أو 20 أو 30 دقيقة”.

وأضاف رئيس انستجرام إن إضافة ميزة فترات الراحة جزء من جهد أوسع لمحاولة منح المستخدمين مزيدًا من التحكّم في تجربتهم مع انستجرام. وقال: “في النهاية، أنت تعرف ما هو الأفضل لك عندما يتعلق الأمر بكيفية استخدامك للتطبيق. ونريد التأكّد من أننا نقدم لك الأدوات لتشكيل انستجرام بما يناسبك”.

ميزة فترات الراحة على انستجرام

ويأتي اختبار ميزة فترات الراحة Take a Break وسط تدقيق مكثّف على انستجرام وشركتها الأم ميتا – فيسبوك سابقًا – إثر التسريبات التي قدمتها فرانسيس هاوجين في شهادتها أمام الكونجرس حول الأبحاث الداخلية في انستجرام.

وقالت فرانسيس إن انستجرام وجد في أحد الأبحاث أن له تأثير سلبي على الصحة النفسية للشباب والمراهقين. خصوصًا المراهقين الذين أبلغوا الباحثين بأنهم مدمنين على انستجرام ولم يكن لديهم أي ضبط نفس لتقليل استخدامهم للتطبيق.

وكان نائب رئيس الشؤون العالمية في الشركة صرّح على قناة CNN الشهر الماضي إنّها ستحاول حث المراهقين على النظر إلى محتوى مختلف إن وجدتهم ينظرون إلى نفس المحتوى مرارًا وتكرارًا، خاصةً إذا كان المحتوى غير مفيد لرفاهية المستخدم.

ومع ذلك، هناك معضلة صغيرة. يجب على المستخدم أن يختار بنفسه الاشتراك في هذه الميزة كي تدخل حيّز التفعيل، وقال متحدث باسم الشركة أنها سترسل إشعارات للمستخدمين تحثهم فيها على الاشتراك. لكننا كنا نفضّل أن تكون الميزة مفعلة افتراضيًا مع إمكانية اختيار تعطيلها، وليس العكس.


قد يهمك أيضًا:


بالطبع ميتا تبحث عن تحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح على حساب المستخدمين، وهذا ما شهدناه طوال السنوات الماضية وما أوضحته تسريبات فرانسيس هاوجين وقبلها وثائقي The Social Dilemma من نتفلكس. ومع ذلك، نتوقع أن تبدأ الشركة في اتخاذ بعض التدابير التي تصّب في صالح المستخدم النهائي، للتقليل من وطأة التدقيق الذي تتعرض له حاليًا من الهيئات التشريعية ومُختلف وسائل الإعلام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى