مال وأعمال

ضرائب إيلون ماسك في 2021 وصلت إلى 11 مليار دولار

في تغريدة نشرها إيلون ماسك مؤخرًا عبر حسابه الرسمي على تويتر، كشف أنّه يتوقع وصول حساب ضرائب 2021 إلى 11 مليار دولار. ويتماشى هذا الرقم تقريبًا مع تقرير نشرته قناة سي إن بي سي الأسبوع الماضي، حيث قُدّر أن رئيس تسلا قد دفع بالفعل ما يصل إلى 7 مليارات دولار من الضرائب الحكومية والفيدرالية هذا العام، وسيدفع 5 مليارات أخرى بحلول الأول من يناير. وذكرت القناة أن هذه الأرقام قد تمثّل أكبر فاتورة ضريبية على الإطلاق.

ويأتي هذا الكشف عن ضرائب إيلون ماسك في 2021 بينما يواجه – ومليارديرات آخرون – تدقيقًا متزايدًا بشأن مقدار الضريبة التي يدفعونها. حيث أوضح تقرير سي إن بي سي أن رئيس تسلا وسبيس إكس لا يأخذ راتبًا أو مكافآت نقدية عن منصبه كرئيس تنفيذي في تسلا، وبدلًا من ذلك يتم تعويضه عبر الأسهم. وعندما يحتاج إلى المال، فإنه يكون قادرًا على اقتراضه باستخدام ضمان الأسهم التي لا تحمل نفس الالتزامات الضريبية.

ضرائب إيلون ماسك في 2021

الاختلاف الأكبر هذا العام هو أنّه في بداية نوفمبر الماضي، بدأ إيلون ماسك ببيع ما قيمته مليارات الدولارات من أسهم تسلا، والتي تتضمن دفع معدّل ضرائب مشترك يزيد عن 53%. وكان القرار ظاهريًا نتيجة استطلاع رأي قام به ماسك على تويتر، صوّت فيه متابعوه ببيع 10 في المائة من أسهمه في تسلا.

لكن بعض المراقبين للأسواق لاحظوا أن إيلون ماسك كان عليه فعل ذلك حتى يتجنب فاتورة ضريبية أعلى إذا انتظر حتى أغسطس 2022.

وفي وقت سابق من هذا العام، ظهر تقرير يفيد بأن رئيس تسلا دفع 0 من ضرائب الدخل في عام 2018، ولم يدفع سوى 455 مليون دولار كضرائب في السنوات الأربع السابقة، على الرغم من نمو ثروته بمقدار 13.9 مليار دولار. وعلّق ماسك على هذا قائلًا إن ضرائبه في 2018 كانت صفرًا لأنّه دفع ضرائب زيادة عن الحد الطبيعي قبلها بعام.

ويقدّر صافي ثروة إيلون ماسك حاليًا بحوالي 243 مليار دولار، حسب مؤشر بلومبيرج. وهناك توقعات بأن يكون أول تريليون في التاريخ خلال السنوات القليلة القادمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى