أخبارمال وأعمال

أبل تُغلق عدّة متاجر بسبب كورونا وتنصح بالتسوّق أونلاين

على مدار الأسبوعين الماضيين، أغلقت أبل عدّة متاجر بسبب ارتفاع نسب الإصابة بفيروس كورونا المستجد بين الموظفين داخل الولايات المتحدة.

وفي تقرير من بلومبيرج، يتم إغلاق المتاجر عادةً عندما يتم الإبلاغ عن إصابة 10 في المائة من الموظفين بالفيروس. وحدث الارتفاع في نسب الإصابة بسبب سلاسة أوميكرون التي انتشرت بشكل كبير في الولايات المتحدة، وفقًا لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها.

وتضمنت استجابة أبل لهذه الظروف إعادة سياسة ارتداء الأقنعة، وتأخير خطط استئناف العمل في المكتب لجميع موظفيها.

وأشارت تقارير أخرى إلى قيام أبل بالترويج لعمليات التسليم التي تستغرق ساعتين في معظم مناطق المترو مجانًا. وقالت أن العرض الترويجي الجديد سوف يستمر حتى ظُهر عشية عيد الميلاد، للمساهمة في إرسال الهدايا لأصحابها بهذا الموسم المزدحم، وتقليل الازدحام داخل المتاجر أيضًا.

كما وفّرت أبل خيارات أخرى لاستلام المنتجات، مثل الاستلام داخل المتجر، والتسليم السريع، والتسليم في اليوم التالي للعديد من منتجاتها.

جدير بالذكر أن التمحور الجديد لفيروس كورونا والمعروف باسم “أوميكرون” أدّى إلى تفكير العديد من الشركات والدول في إعادة الإغلاق الجزئي وفرض حظر الطيران، خصوصًا مع عدم فاعلية الكثير من اللقاحات ضد الإصابة به.

وكانت شركة جوجل هددت الموظفين غير الملقحين في وقت سابق بالفصل النهائي من العمل، في خطوة من شأنها تقليل انتشار كورونا بين موظفي الشركة. كما أجبرت شركة أدوبي موظفيها بالحصول على لقاح كورونا قبل 8 ديسمبر تماشيًا مع قرار الحكومة الأميركية بخصوص الشركات التي تتعامل مع الدوائر الحكومية.

كما أن أبل نفسها طلبت من الموظفين غير الملقحين إجراء مسحة كوفيد-19 في كل مرة يذهبون للعمل من مكاتب الشركة بدلًا من المنزل، وتم الإعلان عنها في أكتوبر الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى