أخبارالواقع المعززتكنولوجيا المستقبلموبايل

أبل قد تستبدل الايفون بالواقع المعزز خلال 10 أعوام

قبل العقد الأخير من الألفية الجديدة، لم يكن أحد يتوقع أن تصل الهواتف الذكية إلى ما هي عليه اليوم من تطور تقني. وكثير منّا كان يعتقد أن نوكيا ستسود قطاع الهواتف لسنوات طويلة، لكن هذا لم يحدث كما هو واضح بسبب ظهور ايفون وانتقلنا إلى عالم جديد كليًا. وعلى ما يبدو فإن أبل ترغب في استبدال الايفون بالواقع المعزز في غضون العقد القادم.

هذا ليس كلامنا، ولكنّها تصريحات المُحلل الشهير Ming-Chi Kuo المعروف بمصداقية تنبؤاته حول أخبار أبل المختلفة. واقترح في ملاحظة أحد المستثمرين أن مستقبل أبل قد يشهد توقفها عن إنتاج ايفون تمامًا والانتقال إلى نظارات الواقع المعزز.

يجدر بالذكر أن الأخبار حول إنتاج أبل لجهاز يعمل بالواقع المعزز منتشرة منذ فترة، خاصةً مع استحواذها على كثير من الشركات المتخصصة في هذه التقنية. كما أن وجود نظارة الواقع المعزز – أو المختلط – يمكن أن يساعدها على تبني مستقبل ميتافيرس خاص بها، ليستبدل الهواتف الذكية تمامًا.

ويتوقع Ming-Chi Kuo أن تُنتج أبل زوجًا من نظارات الواقع المختلط يمكنها العمل بشكل مستقل دون الحاجة الربط مع جهاز ماك أو ايفون، على أن تتوفر بحلول نهاية 2022.

يعني هذا أن نظارات الواقع المعزز من أبل سيكون لها نظامها البيئي الخاص الذي لا يحتاج إلى الإقران بأي جهاز خارجي، ويسمح للمستخدمين بالتقاط الصور والفيديو وإجراء المكالمات وغير ذلك من الجهاز نفسه.

وتبدو هذه الأخبار مستقبلية للغاية وربما لن نشهدها في هذا العقد الزمني، لكن أبل معروفة بنجاحها في تنفيذ الكثير من المشاريع، لذا هناك احتمال كبير للنجاح هنا على الرغم من البدايات السيئة لشركات أخرى كُبرى مثل نظارة Google Glass التي فشلت فشلًا ذريعًا.

تجدر الإشارة إلى أن توجه أبل نحو المستقبل يشمل أيضًا تطوير سيارة ذكية قد يتم الإعلان عنها في غضون خمس إلى سبع سنوات.


قد يهمك أيضًا:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى