أخبارموبايل

ون بلس تندمج مع أوبو مع الحفاظ على استقلاليتها

في يناير 2021 أعلنت ون بلس عن اندماج قسم الأبحاث والتطوير لديها مع نفس القسم في أوبو، مع شرط واحد وهو عدم المساس بنظام التشغيل الذي تطوره ون بلس لأجهزتها.

وفي تطور سريع للأحداث، أعلنت ون بلس مؤخرًا الاندماج الكامل لعلامتها التجارية الخاصة بالهواتف الذكية مع أوبو لتُصبح أحد فروع الشركة الصينية مع الحفاظ على استقلاليتها التامة.

وفي بيان صحفي نشرته الشركة على منتداها الرسمي، كشف الرئيس التنفيذي لشركة ون بلس “بيت لاو” أن هذه الخطوة ستفتح المزيد من الموارد للشركة لإنشاء منتجات أفضل. وذكر أيضًا أن اندماج الشركتين سيجعل ون بلس أكثر كفاءة في جوانب مثل تحديثات النظام واستقراره لمستخدمي ون بلس.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة ون بلس تولى منصب نائب أول ورئيس استراتيجية المنتجات في أوبو في أغسطس من عام 2020. ومنذ هذا التاريخ لاحظ العديد من المتابعين لقطاع التكنولوجيا أن بعض أجهزة ون بلس تُشبه أجهزة أوبو إلى حد كبير.

وذكر رئيس ون بلس أن العلامة التجارية سوف تستمر في العمل بشكل مستقل، مع الحفاظ على تركيزها على تزويد محبيها بأفضل المنتجات والتجارب الممكنة. وتستمر الشركة في إطلاق منتجات ون بلس وتعقد أحداثها بشكل مستقل.

أجهزة ون بلس ونظام OxygenOS

أطلقت ون بلس مؤخرًا الجيل الجديد من هواتفها الذكية باسم “ون بلس 9” في الصين بنظام تشغيل ColorOS الذي تطوره Oppo، بدلًا من نظام OxygenOS. الأمر الذي أثار مخاوف محبي الشركة حول العالم من تحولها لاستخدام واجهة استخدام أوبو بشكل كامل على أجهزتها المستقبلية.

لكن الشركة أكدت أن هذا لن يحدث، وأن OxygenOS سوف يستمر في العمل على أجهزتها القادمة.

ومع ذلك، هناك احتمال أن يحصل OxygenOS في المستقبل على تصميم وخصائص مماثلة للموجود في ColorOS من أوبو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى