أخبار

شواحن الماك بوك المستقبلية ستكون أصغر كثيرًا في الحجم

في الوقت الحالي، تعد الكثير من أجهزة شحن حواسيب أبل المحمولة – مثل ماك بوك آير و ماك بوك برو – عبارة عن قوالب ضخمة ثقيلة ومزعجة للغاية في حملها. ومع ذلك، هذا بسبب قيود التكنولوجيا الحالية، ولكن الخبر السار لمالكي الماك بوك أن أبل قد تتحول قريبًا إلى أجهزة شحن أصغر بكثير.
هذا وفقًا لتقرير من DigiTimes يزعم أن أبل قد تتطلع إلى التبديل إلى أجهزة شحن GaN. وقد ينتج عن هذا في النهاية أجهزة شحن أصغر حجمًا وأخف وزنًا وتولد حرارة أقل مقارنة بأجهزة الشحن الحالية.
لكن ما الفرق؟ يتم تصنيع أجهزة الشحن التقليدية باستخدام مكونات السيليكون. هذا لأن السيليكون – لفترة طويلة – كان موصلًا أفضل للكهرباء مقارنة بالمواد المستخدمة سابقًا، بالإضافة إلى أنه أرخص أيضًا. ومع ذلك هناك بعض القيود، وهذا هو السبب في أن الكثير من شواحن الماك بوك كانت ضخمة نوعًا ما.
أمّا شواحن GaN التي بدأت تزداد شعبيتها مؤخرًا، فتتبنى تقنية أحدث أكثر كفاءة من السيليكون في توصيل الكهرباء. حيث تسمح للكهرباء بالمرور بشكل أسرع، كما أنه لا ترفع درجة الحرارة مقارنةً بالسيليكون. وقد ينتج عن ذلك شاحن لجهاز كمبيوتر محمول مثل الماك بوك صغيرًا بما يكفي ليناسب جيبك. ولا توجد أي معلومات حول موعد إطلاق أبل لهذه الشواحن، لقد قد نشهد هذا في الأجيال القادمة.
المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى